ads980-90 after header
الإشهار 1

ماكرون، “بداية حملة انتخابية” بـ 30 مليار أورو

جمال اشبابي/ باريز

الإشهار 2

كشف الرئيس الفرنسي أيمانويال ماكرون، عزم بلاده استثمار 30 مليار أورو في المجالات الرقمي، والصناعة الخضراء، والتكنولوجيا الحيوية، والفضاء أو الصحة، في إطار خطة استثمارية ضخمة أعلن عنها اليوم من قصر الإليزيه، وأطلق عليها اسم “فرنسا 2030″، وتهدف الخطة بحسبه “إلى منع التدهور الاقتصادي للبلاد”.

ودعى ماكرون، أمام مجموعة من الطلاب والمقاولين ورجال الأعمال، إلى إعادة تصنيع فرنسا “لتصبح أمة عظيمة للابتكار مرة أخرى”. وأعلن عن “استثمارات ضخمة” من أجل الشروع في إزالة الكربون عن الصناعة الفرنسية، بالاعتماد على الطاقة النووية والهيدروجين الأخضر والطاقات المتجددة.

وأوضح استعداده لتخصيص استثمار مليار أورو في مجال الطاقة النووية بقوله، “يجب أن نحقق ظهور مفاعلات نووية صغيرة و مبتكرة في فرنسا بحلول عام 2030 مع إدارة أفضل للنفايات.

وأضاف، “نحن مستعدون لاستثمار مليار يورو فيها بحلول عام 2030 والبدء بسرعة كبيرة بمشاريع أولية واضحة للغاية (…) وجعل فرنسا الرائدة في مجال الهيدروجين الأخضر”.

وقال ماكرون: “لا يزال بإمكاننا أن نصبح روادا في هذا المجال بفضل نقاط قوتنا، ولا سيما بفضل الطاقة النووية”.

وكشف ماكرون عن اعتزام فرنسا انتاج مليوني سيارة كهربائية وهحينة، مذكرا أن “السنوات الثلاثين الماضية كانت قاسية على صناعة السيارات الفرنسية”، معتبرا أن هذا الهدف “يمكن تحقيقه” إذا “كانت هناك استراتيجية تعاونية حقيقية، ولا سيما من كبار المصنعين لدينا”.

وتحدث ماكرون عن ابتكارات في الفلاحة، وصفها “بالقطيعة” سيخصص لها استثمارات بملياري أورو.

وأضاف، أنه يتعين على فرنسا أن تدخل في “ثورة جديدة في الغذاء الصحي والمستدام والقابل للتتبع” وفي أفق ذلك، “وجب الاستثمار في ثلاث ثورات (…): التكنولوجيا الرقمية، والروبوتات، وعلم الوراثة”.

كما وعد “بإزالة الكربون من الإنتاج الفلاحي، للتخلص من بعض مبيدات،”لتحسين الإنتاجية وتطويرها لتكون أكثر مرونة في خضم الحلول البيولوجية.”


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5