ads980-90 after header
الإشهار 1

بحارة تقنييون بالداخلة يعانون الاقصاء

محمد يوسفي - صحفي متدرب

الإشهار 2

فوجئ ملازمو البحر التقنيون أمس الإثنين وصباح اليوم، بما اعتبروه خرقا متواليا للاتفاق الموقع بينهم وبين ملازمي السطح أصحاب التأهيل المهني، تحت رعاية جمعية ضباط وبحارة الصيد البحري بجهة الداخلة وادي الذهب.

ويقضي هذا الاتفاق، حسب ما صرح به مصدر مطلع لـ “أضواء ميديا”، بالتناوب على فرص الشغل المقدمة للوكالة الوطنية لإنعاش وتشغيل الكفاءات بين لائحتي ملازمي السطح اصحاب التأهيل المهني وملازمو السطح التقنيون وذلك بالترتيب حسب كل لائحة.

وحسب نفس المصدر، على الرغم من تواصل ملازمي البحر التقنيين بشكل مستمر مع الوكالة الوطنية لإنعاش وتشغيل الكفاءات، وإعلام الوكالة بوصول دورهم في الاستفادة من منصب الشغل، إلا أن الوكالة أعطت الأولوية بشكل متوالي لملازمي التأهيل المهني، وهو ما اعتبره المتضررون إقصاء لملازمي (ضباط) السطح التقنيون.

تجدر الإشارة، إلى أن العمل بصيغة لوائح الخريجين كان من طرف مندوبية الصيد البحري بالداخلة بضغط من ولاية الداخلة منذ سنة 2016 على أساس وضع اللوائح لدى الوكالة الوطنية لإنعاش وتشغيل الكفاءات، وعلى سفن الصيد خاصة التي تشتغل بالمياه المبردة صنف (RSW) التي تحتاج لملازمين سواء أصحاب التأهيل المهني أو التقنيين استقدامهم من الوكالة؛ وتم منح مهمة الإشراف على هذه اللوائح لجمعية ضباط وبحارة الصيد البحري.

وبحسب مصدر آخر، فإن شرط التواجد في اللائحة هو الانخراط في الجمعية. كما أن مدينة الداخلة هي المدينة الوحيدة التي تشهد تدخل الوكالة الوطنية لإنعاش وتشغيل الكفاءات كطرف بخلاف كل المدن الساحلية التي تعرف نشاطا بحريا.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5