ads980-90 after header
الإشهار 1

بعد تصريحات تهديده بالتصفية الجسدية، أسامة الخليفي يتهم قيادات بسرقة منزل بنشماس

الإشهار 2

اتهم الناشط السابق في حركة 20 فبراير، والمقرب من حكيم بن شماس الأمين العام لحزب الاصالة والمعاصرة، أسامة الخليفي، أحد من أسماهم “قادة الانقلاب” داخل الحزب من أنه كان وراء عملية “السرقة التي تعرض لها منزل حكيم بنشماش.

ويأتي اتهام الخليفي، بعد الاتهام الذي كان قد وجهه بنشماس لإحدى القيادات الحزبية بتهديده بالتصفية الجسدية.

وكتب الخليفي على جداره على فيسبوك: “هناك معلومات تفيد أن السرقة التي تعرض لها منزل حكيم بنشماش كانت بإيعاز من أحد المفيوزيين بطنجة، وهو في نفس الآن يعتبر من قادة الانقلاب داخل حزب الأصالة والمعاصرة.”

وكان منزل الأمين العام للأصالة والمعاصرة الكائن في حي السويسي في الرباط، قد تعرض مؤخرا للسطو، بينما كان متواجدا في الخارج بمناسبة العطلة الصيفية.

وحسب ما تم تداوله حينها، فإن من  بين المسروقات، ملايين السنتيمات، بالإضافة إلى حلي ومجوهرات ثمينة تعود لزوجته.

يذكر، أن الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، حكيم بنشماس، كان قد صرح خلال الاجتماع الذي عقده المكتب السياسي والمكتب الفدرالي للحزب أول امس، الأحد، أنه يتوفر على تسجيل صوتي وصفه بالـ”خطير”، قال إنه يتضمن تهديدات بتصفيته جسديا ولقياديين محسوبين على تياره، وفق ما أوردته جريدة “الأخبار.”

ويواجه حكيم بنشماس منذ مدة معارضة قوية شهدت أقوى فصل لها، حين اجتمعت مجموعة من القيادات في مدينة طنجة مؤخرا، في لقاء تواصلي شهد حضورا كثيفا.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5