ads980-90 after header
الإشهار 1

الدورة 4 لفيدرالية وكلاء التأمين

الإشهار 2

عقدت الفدرالية الوطنية لوكلاء ووسطاء التأمين، اليوم الأربعاء بالدار البيضاء، الدورة الرابعة للقاء السنوي مع المتدخلين في القطاع، خصصت لمناقشة أبرز التحديات التي تواجه المهنة، وسبل خلق دينامية جديدة لفائدة المهنيين.

وتوخى اللقاء توفير فضاء ملائم لمناقشة وبحث مختلف الإشكاليات والإكراهات التي يشهدها القطاع، مثل الضرائب ومداخيل الوسطاء والتطور الرقمي، مع التركيز واقتراح حلول واقعية للتحديات التي يتعين على هذا القطاع مواجهتها لحماية كل المتدخلين فيه.

وفي كلمة له بالمناسبة، أبرز رئيس الفدرالية فريد بنسعيد أن المجلس الفدرالي انخرط بقوة من أجل الدفع بالقطاع، موضحا أهمية التعاون بين الفدرالية وهيئة مراقبة التأمينات والاحتياط الاجتماعي والجامعة المغربية لشركات التأمين وإعادة التأمين، من أجل النهوض بقطاع التأمين في المغرب.

وقال إن قطاع التأمين الوطني يعتبر الثاني على المستوى الإفريقي، والأول على المستوى العربي، مضيفا أن مكانة وكلاء التأمين داخل هذا القطاع، الذي يصل رقم معاملاته إلى 40 مليار درهم، لا يمكن تجاهلها، حيث يشكلون 60 في المائة من مجموع العاملين فيه.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5