ads980-90 after header
الإشهار 1

قيادي في التقدم والاشتراكية يجلد بنعبد الله وشيخ حزب علي يعتة

الإشهار 2

هاجم القيادي في حزب التقدم والاشتراكية، عزيز الدروش، قيادة حزبه بعدما وصف-إيحاء الأمين العام للحزب محمد نبيل بنعبد الله ب”المضلل”، والأمين العام السابق للحزب، إسماعيل العلوي ب”الشيخ”، اللذين، “ليست لهم القدرة والشجاعة السياسية والأخلاقية على القيام بمصالحة داخلية والاعتراف بأخطائهم.”، وذلك في تدوينة له على جداره بموقع فيسبوك.

وجاءت تدوينة الدروش، المرشح للأمنة العامة لحزب علي يعتة، في سياق الأخبار المتداولة من داخل حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية في تاجه إقامة مصالحة بين الاتحاديين والاتحاديات، كان آخرها الزيارة التي قام بها الكاتب الأول لحزب عبد الرحيم بوعبيد للزعيم النقابي، نوبير الأموي.

في هذا السياق، دون الدروش على جداره “إدريس لشكر يتنقل بين رموز الاتحاد الاشتراكي من أجل مصالحة كبيرة وقوية، تعيد للاتحاد الاشتراكي مجده وبريقه ودوره السياسي المتميز في المغرب، أما المضلل وشيخ حزب التقدم والاشتراكية ليست لهم القدرة والشجاعة السياسية والأخلاقية على القيام بمصالحة داخلية والاعتراف بأخطائهم”، في كثير من الإيحاء بعدم قدرة الحزب في ظل القيادة الحالية لعب أي دور يتجه نحو تصحيح المسار الحزبي.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5